خانيا اليونانية.. جزيرة الشمس والبحار البلورية






إذا كنت تفكر في الراحة والاستجمام والسرور لتمضية عطلة الاعياد القادمة.. وإن كنت ترغب في استضافة مميزة وابتسامة شرقية وكرم تقليدي.. وإذا كنت تريد أن تجد نفسك في جزيرة تجسد ملتقى نقطة تقاطع ثلاث قارات وعالمين (عربي وأوروبي) ويمتد تاريخها إلى 6 آلاف سنة.. أقترح عليك التوجه إلى جزيرة خانيا، التي تقع في غرب جزيرة كريت جنوب اليونان، والتي تعتبر مقصدا للكثير من الرحالة والسياح، والهاربين من زحام المدن الكبرى، حيث تتداخل فيها مراحل التاريخ المختلفة، من المدينة القديمة القرن وسطية، إلى ما تركه البنادقة والأتراك، ثم المدينة الحديثة.
وتتميز خانيا بشواطئها الجميلة وطبيعتها الخلابة وشمسها الساطعة وبحارها البلورية ذات المياه الزرقاء، فالسير على الاقدام هناك أو ركوب الدراجات أو ركوب الخيل أو الغوص يعتبر رياضة ممتعة، وحياة الليل ليس لها مثيل، ويمتد صيفها حتى شهر نوفمبر( تشرين الثاني) من كل عام، وهي غنية جدا بالمواقع الأثرية والقلاع المحصنة والمساجد والمنازل الفخمة القديمة.

وخانيا تمثل جزءا كبيرا من جزيرة كريت أكبر الجزر اليونانية والخامسة في البحر المتوسط بعد صقلية وسردينيا وكورسيكا وقبرص، واحتلها العرب في عام 824 واستمر الوجود العربي فترة 133 سنة إلى أن احتلها الإمبراطور البيزنطي نيكوفوروس فوكاس، وقد امتزجت الحضارة اليونانية بالحضارة البيزنطية، الأمر الذي ساعد في إعادة إحياء الجزيرة، لكن بعد أن هاجم الفرنجة القسطنطينية توجهوا صوب كريت التي اعتبروها «جوهرة المتوسط» حيث احتلها البنادقة في عام 1211 ميلادية، وظلت لمدة 450 عاما جزءا من جمهورية البندقية، بعد ذلك احتلها العثمانيون عام 1641 وخرجوا منها في عام 1898 ميلادية.

تتميز معالم خانيا ومبانيها بأنها عبارة عن أمثلة هندسية معمارية مختلفة، فتجد في المدينة القديمة الجدران العالية والأبواب الضخمة والممرات الضيقة والشوارع المحدودة، بجانب محلات ودكاكين تزخر بمنتجات الحرف التقليدية، بالإضافة إلى أن أهلها شعب مضياف وصديق.

وتجدر الإشارة إلى مقولة الكاتب اليوناني الكبير والمولود في هذه الجزيرة إذ قال: «أجدادي تجري في عروقهم دماء عربية، ولهذا اتصفوا بالأنفة والعناد، إذ يختزنون حبهم أو غضبهم لسنوات عديدة، وإذا ما حدثت ساعة الغضب يكون الانفجار».

كيفية الوصول إلى خانيا: يمكن الوصول إلى خانيا جوا، ففيها مطار دولي يستقبل رحلات داخلية من أثينا 4 أو5 مرات يوميا، كما أنها تستقبل رحلات خاصة من دول أخرى، ويمكن الوصول إليها بحرا عبر السفن والناقلات البحرية التي تأتيها من ميناء بيريوس غرب أثينا أو ميناء رافينا كما أنها تستقبل يخوتا وسفنا من دول أخرى، ولذا يفضل الاتصال هاتفيا مسبقا بهيئة المواني أو هيئة تنشيط السياحة لمعرفة مواعيد الرحلات.

أرقام هاتفات مهمة في خانيا: الشرطة: 28744 شرطة السياحة: 53333 المرور:28758 هيئة تنشيط السياحة: 92624 المواني: 98888 سيارات أجرة(تاكس): 98700-94300 سيارات للإيجار: 68782- 68124- 43243 مناطق جديرة بالزيارة : تنقسم خانيا المدينة إلى قسمين، البلدة الجديدة بمكاتبها ودكاكينها والأعمال التجارية، والبلدة القديمة والقابعة حول الميناء، وهو مكان رائع بحجارته وشوارعه الضيقة وهندسته المعمارية القديمة.

ساماريا جورج:

وهو موقع أثري يمكن تصنيفه أنه أحد العجائب السبع في أوروبا ويقع في أعلى جبال جنوب خانيا ويظهر من بعد على الجانب الجنوبي لمنطقة أومالوس.

نوسوس: موقع أثري مهم على بعد 5 كيلومترات من المنطقة الشرقية لمدينة إيراكليون، ويحتوي على قصر مينوان الأول والذي بني عام 1900 قبل الميلاد.

جرامفوسا: وهي منطقة ينظر إليها كسلسلة من الصخور المرتفعة، وتستخدم كمانع للأمواج وتحمي الميناء، وتعتبر موقعا استراتيجيا مهما، ووقد استخدمت كحصن من قبل الغزاة في القدم، حيث تم بناء قلعة محصنة على قمة صخرة على ارتفاع 137 مترا.

التسوق: التسوق فرصة عظيمة في جزيرة خانيا، حيث تشتهر بسلسلة محلات تعرض جميع الماركات العالمية وخاصة الملابس الجاهزة، والأحذية الجلدية المتميزة، والمنتجات اليدوية والتقليدية ويستطيع السائح الحصول على أحسن مستويى خدمة عال، وأسعار رخيصة.

التمتع والرياضة في خانيا: هناك العديد من طرق التمتع في هذه الجزيرة الصغيرة الجبلية، ويستطيع السائح أو الزائر الاستمتاع بهذه الأشياء لقضاء عطلة جميلة، ومنها:

قيادة السيارات الجيب:


نظرا للطرق الممتدة الترابية والرملية يجد الكثيرون من الزوار متعة كبيرة في قيادة السيارات الجيب، ولا توجد هناك صعوبة في معرفة الطرقات أو الخوف من التعرض لخطر.

ركوب الخيل: يعتبر ركوب الخيل هنا في خانيا من الرياضات المفضلة، فالقيام بجولات على ظهور الخيول في هذه الشواطئ المثيرة والريف الجميل يعتبر من أهم أنواع المتعة، وهناك برامج ومكاتب مخصصة لإيجار الخيول والقيام برحلات عبر التلال الخضراء وبساتين الزيتون، والأعشاب والزهور البرية والبحيرات والشلالات، مما يجعل الزائر هنا يتمتع بالهواء الطلق الصافي والجمال الطبيعي للجزيرة.

جولات بالدراجة البخارية: عبر ركوب الدراجات يتمتع السائح هنا برؤية ما فيه الكفاية وتذوق المشاهد الطبيعية ويستطيع السير نحو 50 كيلومترا بالدراجة من دون خطورة، وهي تعطي صحة وحيوية وتزيد من اللياقة العامة والبدنية التي يفتقر إليها السائح أثناء العديد من العطلات. كما توجد دراجات هوائية للأطفال وطريق مخصص لذلك يبلغ طوله نحو 18 كيلومترا.

الغوص: رياضة الغوص في خانيا من النوع الفريد، حيث يستطيع الراغبون في خوض تجربة مغامرات الغوص في مياه بحارها الزرقاء الصافية.

الاقامة في خانيا: يستطيع السائح أن يختار طريقة إقامته في جزيرة خانيا، فهناك فنادق متنوعة منها الفخمة والمتوسطة والبسيطة، وممن لا يفضل السكن في الفنادق فهناك يوجد العديد من الفيلات والشقق والاستوديوهات، وتمثل هذه الفيلات نمطا من الراحة البيئية التقليدية أو المعاصرة اليونانية، بالإضافة إلى الشقق المفروشة والحجرات الفردية في المنازل العادية والتي يستطيع السائح أن يحصل عليها بسهولة فور وصوله إلى الجزيرة، أو عبر السماسرة المنتشرين.

* فنادق: فندق ميثوس (الأسطورة) بالاس (5 نجوم) شارع جيورجيوبولي خانيون هاتف:00302825061713

* فندق ساماريا 5 نجوم بلاتيا 1866 الرمز البريدي خانيا 73135 هاتف: 5-00302821071271 فندق بودون( 4 نجوم) شارع اكروتيريو92 هاتف 00302821058317

* فندق ايريدا (4 نجوم) تقاطع شارع فينزيلو مع 8 ديسمبر/ الرمز البريدي 73100 هاتف: 00302821046060

* فندق بورتو فنزيانو (3 نجوم) ميدان ميناء انتيكو هاتف:00302821027100

* إيجار شقق أو حجرات في منازل خاصة هاتف: 00302825032312 هاتف: 00302825032132 هاتف: 00302825031750

* الإقامة في المخيمات: العنوان: أجيوس أبوستولي ـ الرمز البرديي 73100 هاتف: 2821031138- 2821033700 فاكس : 2821033371

* وللذين يفضلون الإقامة في مخيمات، هناك مخيمات متميزة في عدة مناطق، اخترت منها منطقة القديس أبوستولي ويستطيع السائح أن يسكن مؤقتا في هذه المخيمات، فيمكن داخل المخيم التنقل بالقافلة الخاصة أو بالبيت المتنقل تحت ظل أشجار الزيتون، كما يوجد في المخيم العديد من الاستوديوهات أو الغرف الصغيرة وتوجد به تشكيلة رائعة من وسائل الراحة تبدأ من المسبح الكبير إلى الكراسي والمظلات المنتشرة بجوار المسبح.

ويوجد داخل المخيم مطعم يفتح على مدار ساعات النهار وحتى بعد منتصف الليل، كما يوجد في المنطقة سوق صغير يبيع كل اللوازم الضرورية كالخبز والحليب الطازج، وهناك محلات لغسيل الملابس والمراحيض العديدة للراغبين في المكوث في الخيم.

فيلات مميزة: بعض العائلات والأسر العربية تفضل الإقامة في فيلات، وهي منتشرة بصورة كبيرة في خانيا واخترت منها:

فيلات ياسون : توجد بالقرب من المنطقة الأثرية في خانيا، وتجاورها المراكب الصغيرة، وتتسع لعدد كبير من الأشخاص، كما تحتوي على غرف منفصلة تسع لشخصين أو ثلاثة، معظمها يتميز بمستوى رفيع وجيد وتحيط بها بساتين الموالح والخيزران والمسابح.

فيلات سكيناري: تقع في قرية ستالوس أعلى تل سلمى على بعد 14 كيلومترا من وسط خانيا المدينة، وتتميز المنطقة بالانسجام الطبيعي والبحر الكريتي، وتسع الفيلات إلى نحو 12 شخصا لكل فيلا.

فيلات غافالوتخوري: وهي بيوت كريتية تقليدية، ذات الجدران الحجرية السميكة، وتقع على بعد 25 كيلومترا من وسط خانيا وتحتوي على غرف منفصلة وأخرى متصلة تسع لـ 6 أشخاص، ويوجد بالقرب منها جميع المستلزمات اليومية من مخبز وبقالون محليون.

أين تأكل في خانيا؟: يوجد في جزيرة خانيا العديد من المطاعم المتناثرة على تلالها الجبلية وشواطئها البحرية، بالإضافة إلى مطاعم في وسط المدينة، ومعظم المطاعم تقدم جميع أنواع المأكولات سواء الشرقية أم الغربية، كما يستطيع المقيمون في فيلات أو حجرات شراء مستلزمات الأكل من الأسواق المنتشرة والقيام بعمليات الطهي بأنفسهم. التنقل في الجزيرة: يستطيع السائح في خانيا الحصول على مواصلات سهلة وسريعة للتنقل، فبجانب الحافلات الداخلية، هناك سيارات الأجرة المنتشرة، بالإضافة إلى سهولة الحصول على سيارات بالإيجار وبأسعار معقولة، كما توجد هناك مراكب ويخوت للإيجار، بالإضافة إلى الحمير والخيول للراغبين الوصول إلى بعض المرتفعات الجبلية